الرئيسية التسجيل البحث جديد مشاركات اليوم الرسائل الخاصة أتصل بنا
LAst-2 LAst-3 LAst-1
LAst-5
LAst-4
LAst-7 LAst-8 LAst-6

 
 عدد الضغطات  : 16025
 
 عدد الضغطات  : 22869

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: محرك بحث لجميع التخصصات والاختبارات حول العالم (آخر رد :الناقل)       :: معركــة الحشــــورية - مع الأتــراك (آخر رد :الخضيراء)       :: وقفة ابناء قبيلة مطير مع ابن عمهم العمده هلال بن سندان العزيزي المطيري https://youtu (آخر رد :عبدالرحمن العقيلي)       :: روكا الاسكندريه (آخر رد :أبن مصاول)       :: آبار الشيخ هدايه بن عطيه شيخ الشطر (آخر رد :الخضيراء)       :: قصيدة الفيلم الشاعر عبدالرحمن العقيلي (آخر رد :عبدالرحمن العقيلي)       :: قصة المثل القائل : (( خيل هدايه يا عرعور )).. (آخر رد :الخضيراء)       :: مرثية غياب في رثاء الشيخ/ زبن خضران العقيلي رحمه جديد2018 (آخر رد :عبدالرحمن العقيلي)       :: قصيدة شاعر الزلفي عبدالرحمن بن عبدالواحد الخميس في مدح الشيخ هدايه بن عطيه شيخ الشطر (آخر رد :الخضيراء)       :: قصيدة الشاعر الكبير هلال بن سرور الديحاني في مدح الشيخ هدايه بن عطيه شيخ الشطر (آخر رد :الخضيراء)      



المنتدى العام مواضيع عامه , مقالات عامة , معلومات حيويه , وكل ما لا يتضمن قسم معين ويهدف إلي الفائده والإستفاده

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع
غير متواجد حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
مراقب سابق
رقم العضوية : 5125
تاريخ التسجيل : 13 01 2009
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة : بين اعضاء المنتدى الغالين
عدد المشاركات : 10,300 [+]
آخر تواجد : 16 - 11 - 15 [+]
عدد النقاط : 24
قوة الترشيح : فهد بن صحران is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
Arrow رسالة تائبة إلى هاتك عرضها

كُتب : [ 28 - 05 - 09 - 01:42 AM ]

ياهاتك العرض , هذه رسالة بعثتها إليك امرأة , أتدري من هي ؟!


إنَّها حبّك الأول والأخير ومستقبلك وماضيك وحاضرك , إنَّها روحك وحياتك وسعادتك ..


عذراً .. فلن أخبرك من تكون هذه المرأة , وأتركك مع نص رسالتها , والتي تقول فيها :




( لا تظننَّ أنَّي كتبتُ الرسالة لخطب ودَّك , ولهثاً خلف حُبّك , فالودّ والحُبّ لا يبذل للخِبّ ,


رسالتي ليست من جنس رسائلك الملعونة , رسالتي طهّـرتها بماء الإيمان واليقين , طهّـرتها من أدران االرذيلة , ودهاليز الضياع , وكهوف الظلام , رسالتي طهّـرتها من دنس صنيعك , وحقارة غايتك , وخفارة ذمّـتك , وخسة طباعك , ونذالة نفسك ...



أتذكر يوم اللقاء ؟!


ذلك اللقاء الملعون ..


كم تحمَّلتُّ بسببه من المصائب والرزايا !


فقد كنتَ مصيبة وأيّ مصيبة , لقد سلبتَ أعزّ ما أمتلكه , لقد سرقتَ أشرف ما أكتنزه ,


كانت حياتي رغم اضطرابها قبل لقياك التعيس , جنّـة وأيّ جنّـة , وارفة ظلالها , غنية أنهارها , مخضرّة أشجارها .



أتدري كيف حياتي قبل لقياك ..؟؟!


عشت يتيمة لكنّ والديّ أحياء ! لي أقارب عقارب لكنّـهم رُّحماء !


عفواً .. حياتي استثناء في كل الأنحاء , فلاتصفنَّ مقالي بالسواد يا صاحب القلب الرقيق ! ولا تعجلن في حكمك , فعمَّا قليل يأتيك الخبر ..



فلمَّا طاف بي الهمَّ , وسوَّرني الغمَّ , وضعف حالي , وكلَّ بالي , وتكدر الخاطر .. ويا ليل ما أطولك ! قلـَّبتُ ناظري أرقب ( عقارب ) الساعة , وياليتها لم تتحرك !


تحرّك ( العقرب ) وكان لقاؤنا الملعون ..




في تلك اللحظات , انعدمت الرجولة , وجفت منابع الإيمان , وخبت أنوار الهدى , وانحدرت الإنسانية إلى منزلة الحيوانية المُذمَّمة والمُقبَّحة .
فلا أخالُـك ترضاه لأمّـك , فكيف رضيته لي ؟! ولا أخالُـك ترضاه لأختك , فكيف رضيته لي ؟! ولا أخالُـك ترضاه لعمّـتك , فكيف رضيته لي ؟! ولا أخالُـك ترضاه لخالتك , فكيف رضيته لي ؟!




ولا تسل عن صفات الرجولة والشهامة العربية , فهاهنا تتوارى الوجوه من سوء فِعالها ...


فليس أشدَّ على الرجل العربي من انتهاك أعراض النساء والعبث بها , لأنه شهم شجاع صاحب نخوة وغيرة يذوب منها الصلب الجامد , ويلين بها الخشن الصعب , وما أبلغ وصف الشاعر لها يوم قال :


وأغضُّ طرفي إن بدت لي جارتي حتي يواري جارتي مأواها


فالرجولة ستر ورداء , وملاذ وغطاء , وحراسة للفضيلة والنساء , ومن صفات الرجل أنَّه من الحياء يتلثـَّم , ومن اللمم يتأثـَّم ..
وأما في تلك اللحظات , فقد مات الرجال , وماتت النخوة , وماتت الشهامة , وماتت الغيرة


يا للرجولة يا للشهامة , لقد ذبحتها يا أيها الذئب البشري , وانتهكت عرضي , فما أحقرك !




نعم أعترف لك بأنِّي قد سايرتُ طمعك , ويسَّرتُ مطمعك لنقصٍ في إيماني واضطرابٍ في حياتي .. نعم أعترف بذلك وأستغفر الله وأتوب إليه مما افترفته يداي , وأعترف بأنِّي أشعر بمرارة مؤلمة على كل لحظة عشتها معك , وأعترف بأنِّي أشعر بحرارة تضطرم نيرانها في جوفي وفؤداي ..




ولكن قل لي :


ما الذي تحمله أنت ؟! وما الذي ستعترف به ؟!


فأنت أجبن من أن تعترف بأخطائك وجرائمك , وأجبن من أن تستطيع مواجهة نفسك بأخطائها ..


أنا أعلم النَّاس بوحشيتك , فما أنت إلا أخَّاذ نبَّاذ , خوَّار ختَّار , ما أنت إلا حقير نقير لاتساوي قطمير , ما أنت إلا عابث لعوب , فإذا قضى على عفة إحداهنَّ أدار لها الظهر وولَّى , فتناديه المخدوعة : لاتتركني وحدي أرجوك , فيبصق في وجهها ويطلق عليها أقبح الألفاظ وأرذلها ..


فيالك من ذكر حقير , أين ذهب لسانك المعسول وبراءتك ولطفك ؟! ألست أنت من سرق عفتي , ودنس عرضي , وسلب كرامتي , وأرداني في مهاوي الرذيلة ؟!




عفواً .. فأنت حقير لاينفع فيك تأنيب , ولا تأديب , وكم أنَّبوه وأدَّبوه , وعُوتب فيه أمّه وأبوه , نعوذ بالله من كلِّ أهوج أعوج ..


ولا تعجبنَّ , فإنَّه النَّاس يُفسدهم المُجون , كما يُفسد الماء الأُجون , ومن كان هذا سبيله , فلا يُـؤمن ولا يُـؤتمن ..



يا بنت الإسلام , إنِّي لكِ ناصحة مشفقة , لاتتبعي خطوات الشيطان , فإنّّه يأمر بالفحشاء والمنكر , ودينك وعرضك أشرف ما لديك , فتمسكي بالدين الحنيف , والزمي طريق الهدى والصلاح , فهو العزّ والشرف , ولكنَّ أكثر النَّاس لايعلمون ..


وأحمدُ الله أن هداني إلى التوبة , وأكرمني بحفظ نصف كتابه , وأسأل الله أن يُيسر لي إتمامه وأن يوفقني للعمل به ...) انتهى نص الرسالة

لي اسلوبي الخآص واسلوبي ذبح غيري ~~
رد مع اقتباس
غير متواجد حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
مراقبه سابقه
رقم العضوية : 4829
تاريخ التسجيل : 24 11 2008
الدولة :
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,299 [+]
آخر تواجد : 08 - 10 - 12 [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : أم الأمير is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: رسالة تائبة إلى هاتك عرضها

كُتب : [ 28 - 05 - 09 - 02:08 AM ]

موضوع اكثر من رائع

وأسأل الله أن يرحم هذه الفتاة برحمته وأن يتقبل توبتها

سلمتك يدك على النقل الرائع

رد مع اقتباس
غير متواجد حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )

....
رقم العضوية : 3019
تاريخ التسجيل : 17 06 2008
الدولة : أنثى
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة : أمّشّيّ عّلّى دّرّبّنّ مّاتّوّطّاهّ الأّقّدامّ
عدد المشاركات : 19,423 [+]
آخر تواجد : 13 - 06 - 15 [+]
عدد النقاط : 49
قوة الترشيح : ريم الموازين is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: رسالة تائبة إلى هاتك عرضها

كُتب : [ 29 - 05 - 09 - 12:43 AM ]


الله يقبل توبتها
الف شكر اخوي

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:40 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
المجموعة العربية للاستضافة والتصميم

إن إدارة المنتديات غير مسؤولة عن أي من المواضيع المطروحة وانها تعبر عن رأي صاحبها